الحوار المتمدن - موبايل
الموقع الرئيسي


لست أراك! (نصوص)

صلاح الدين ايت عبد الله او المختار

2017 / 1 / 16
الادب والفن


(*)
لست أراك!
أنا الذي
في عقدي الرابع
ولست أدري
هل أنت أنت؟
أم أنت كنت
والعهد خنت؟
أم في الليل نمت
و في الصبح قلت
في العقد الرابع
يبدأ الزهايمر!

(**)
لست أراك!
في الليل أبتسم
فيضيء وجهي
للعراء
أو ربما
للعزاء
بعدما رحلت عني
أيها الوجه الباسم

(***)
لست أراك!
أنا الذي في الضفة
الأخرى
والنهر من بين أصابعي
ينبع
حسبتني أراك تغرق
فإذا بي
أراني

(****)
لست أراك!
أنا الذي غادرت
من تلقاء نفسي
فإذا بصوتك يشدني من أذني
فعدت
لكني لم أجد
شخصا سواي
فلا تلمني إن أخفقت يوما
في رؤياك

(*****)

لست أراك!
عيناي الآن
تدمع








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. فنان يشارك يومياته مع اضطراب -الحبسة الكلامية- على -تيك توك-


.. نجلاء بدر: محضرتش لشخصيتى كممثلة في -روليت- وصورت الفنانة كب




.. فصل من عمله بسبب انتقاده للسلطة الفلسطينية.. تضامن مع كاريكا


.. عمرو سعد: إنتاج فيلم عن عادل إمام من أهم مشروعاتى المقبلة




.. -المؤتمر الاقتصادى- فيلم تسجيلى يرصد مراحل نجاح وتطور اقتصاد